ماهو الفرق بين ChatGPT-3 و ChatGPT4

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

انتشرت الصورة ادناه على مواقع التواصل الاجتماعي، والصورة عبارة عن مقارنة بين نسختين ChatGPT-3 و ChatGPT-4 والذي يبين ان النسخة الثالثة فيها 175 مليار متغير او Parameter بينما النسخة الرابعه فهي متقدمة بمراحل كبيرة جداً وفيها 100 ترليون متغير Parameter، واستبشر الناس وقالوا ان النسخة الرابعة سوف تكون خارقة وسوف تقوم بكل الخوارق على وجهة الارض، ولكن على العكس وكما صرح المدير التنفيذي لشركة OpenAI بان التحديث ليس كما يتخيله الناس وانه ليس بالاختلاف الجذري.

وامس او يوم 14 مارس 2023 تم اطلاق النسخة الرابعه من ChatGPT-4 والتي تم انتظارها منذ وقت طويل لحل مشاكل كانت تواجهة المستخدمين، والنسخة التي تم اطلاقها امس او النسخة الرابعة رائعة بكل المقاييس حيث انها سريعة وفيها بعض المميزات المثيرة واهمها انها اصبحت تدعم ال MultiModel اي انها اصبحت تدعم الصوت والصورة والفيديو وايضا النصوص، على عكس النسخة الثالثة التي تدعم فقط النصوص، كما في الصورة ادناه:

وفي مثال تم نشره على موقع openAI لصورة فيها مكونات مثل الدقيق والبيض والحليب والزبدة وطلب من chatgpt اعطاء بعض الوصفات التي يمكن عملها بهذه المكونات، واستطاع chatgpt باعطاء بعض الوصفات بناء على الصورة، وهذا شي يعتبر شي جديد في عالم الذكاء الاصطناعي حيث انه اصبح قادراً على التعرف على الصور واعطاء وصف لها، صحيح ان هناك بعض المشاكل التي قد تواجهة التعرف على الصور ولكن يعتبر هذا تقدم تقني رائع جداً.

وبعد اطلاق النسخة الرابعة من ال chatGPT يوم امس كانت فقط محصورة على النسخة المدفوعة اما اليوم فقد تم انزالها ايضا على النسخة المجانية، والتي تعاني من الضغط عليها، ولكن الجدير بالذكر بأن النسخة الرابعة لم يتم تحديثها على بيانات جديدة وكل ماتم تدريبها عليه فقط لشهر يونيو من سنه 2021، فأن حاولت وقمت بسؤاله بشيء جديد فلن تجد اجابة وسوف يقول لك انه تدرب الى 2021 فقط ولا يوجد معلومات محدثة لديه، ولكن اذا اردت استخدام النسخة الرابعة مع الحصول على اخر التحديثات فيمكنك استخدام محرك بحث Bing والذي يسمح لك باستخدام النسخة الرابعه مع الحصول على التحديثات الاخيرة عبر محرك البحث الخاص بهم والتي دمجها مع نتائج ال ChatGPT.

 

في النهاية اصبح ال ChatGPT رقم صعب اليوم وفي كل يوم يتطور اكثر واكثر، ويبدو اننا سوف نرى خروج محركات البحث مثل جوجل من السباق اذا لم يقوموا بتطوير خدماتهم…

‫0 تعليق