ارجوك ساعدني تم اختراق هاتفي والان المخترق يقوم بعملية ابتزاز و سيقوم بنشر صوري على الانترنت!!

قد تكون هذة رسالتك التالية لأحد الاشخاص الذين يعملون في مجال الامن المعلوماتي!!!!

هذة رسالة من مجموعة رسائل بنفس المعنى تصلني بشكل دائم إلى الخاص او إلى ايميلي!!

إذا قمت بسؤال أي شخص عن حساباته على الشبكات الاجتماعية وأن شركة فيسبوك على سبيل المثال تتطلع وتراقب بياناته، بالتأكيد سيقول انه لا يوجد شي مهم في حساباته ولن يعطى الموضوع اي اهمية!!

ولكن عندما تحدث الكارثة ويحصل اختراق للحسابات ستجد أن السواد الأعظم سوف يبكي دما على بياناته وفي تلك اللحظة ستجد أن البيانات كانت مهمة وحساسة.

وتختلف أنواع الاختراقات من نوع لآخر فمن المخترقين من يقوم بإرسال رسائل للأصدقاء ويطالبهم بالأموال باسم الصديق المخترق.
وبعض المخترقين من يقوم بعمل ابتزاز أصدقاء الضحية او التلاعب بهم وعمل trolling مثل أن يقوم بشتمهم وتدمير العلاقات بين الأصدقاء.

وبعض المخترقين وهم النوع الأسوء وهم من لا يكتفون بحسابات الشبكات الاجتماعية ويدخلون إلى هواتف او اجهزة الضحايا ويقومون بسرقة البيانات واهمها الصور وبعد ذلك الابتزاز القذر للضحايا!

ولكن كيف يصل المخترق إلى الأجهزة ويسيطرون عليها؟
بما ان الضحايا هم من مرتادي الشبكات الاجتماعية فمن السهل استهدافهم أو مايمكن تسميته الاستهداف الجماعي mass targeting حيث يقوم المخترقين بعمل صداقة لعدد كبير من الضحايا وبعد ذلك كسب ثقتهم عن طريق الأحاديث الجذابة وايضا عمل صداقات أكثر عبر الماسنجر.
حتى يقوم في نهاية المطاف بإرسال رابط تطبيق للضحية، وكيف يتم ذلك ايضا بسهولة وعملية إقناع ضحية ما بإنزال تطبيق معين بسيطة، فقد يفتح المخترق حديث عن تطبيق جديد للواتس اب يساعد على عمل شي معين، او تطبيق لحل شي معين.
عند فتح الضحية للرابط وتنزيل التطبيق هنا تبدا الكارثة فهو في الحقيقة سيكون بوابة خلفية backdoor تسمح للمخترق الدخول لجهاز الضحية وسحب كل شي!!

هناك شيء يدعى hack value أو قيمة الاختراق
عند حصول المخترق على البيانات فإنه سيقوم بعمل ابتزاز لصاحب البيانات ودائما تكون الابتزاز مالي!
فكلما كان الضحية يريد بياناتة ويخاف من انتشارها فهنا يزداد ال hack value وكلما طلب المخترق مطالب اكثر، وتبدأ بمبالغ بسيطة و تزداد دائما.
وفي كل مرة يقوم المخترق بوعدك انه سيقوم بمسح بياناتك عند إعطائه المقابل المادي، وبعد فترة ستجد أنه لم يمسحها ويقوم بالابتزاز مجدداً وهكذا دائما!!

وغالباً ماتكون الضحايا من الجنس الناعم لذلك يسهل ابتزازهم لان اغلب البيانات تكون عبارة عن صور لهن او فيديوهات وغيرها.

ما الحل إذن في الوقوع في مثل هكذا موقف، وما هي الإجراءات التي يمكن اتخاذها؟

اولا تقليل ال hack value إلى صفر، وكيف يتم ذلك ببساطة اذا اقنعت المخترق ان البيانات غير مهمة ولا تمثل لك أي قيمة ويمكنه نشرها ايضا سوف تقوم باعطائه بقية الصور او البيانات لتقوموا بنشرها سوياً, وهنا فعلياً انت جعلت قيمة الاختراق تساوي صفر او لاشي لانك لم تعطي اي اهمية للبيانات وماهيتها ولا يهمك امرها, على الرغم من أنها تكون حساسة لك ولكن يمكن أن تقوم بالقيام بمناورة هندسة اجتماعية, وغالباً هذة الطريقة تأتي بثمارها لانك سوف تلعب على محور ان البيانات لن تقوم بإعطاء المخترق أي نقود مقابل الابتزاز وانه فقط يخسر الوقت معك ولن يجني شيء

يمكنك إخبار اقربائك مثل الابوين او اخوانك بالاختراق الذي حصل لك وما هي نوعية البيانات التي تم سرقتها من جهازك وابتزازك بها, وسوف يفهمون الموقف بالتأكيد فالاختراق اليوم أصبح من السهل بمكان ويمكن لأي شخص ان يكون ضحية له, فإذا تم نشر بياناتك على الانترنت فإنهم سيتفهمون الموقف ويعرفون انه بسبب المخترق…

لكن هنالك إجراءات يمكنها أن تقيك فعلياً من الاختراق والمخترقين وهي بسيطة جداً وعلى الدوام يمكنك تطبيقها في حياتك فدرهم وقاية خير من قنطار علاج.
لا تقم بتنزيل اي تطبيقات لا تعرف ناشرها ولا تكن موجودة على google play او apple app store
لا تقم بالضغط على روابط غريبة من أشخاص لا تعرفهم
واخيراً الأجهزة التي معنا هي عرضة للسرقة أو للفقدان او للاختراق فيفضل دائماً وضع بيانات غير مهمة والبيانات المهمة عليك نسخها ووضعها في مكان آمن…

وتذكر على الدوام ان التفاوض مع المخترقين سيجعل منك الدجاجة التى تبيض ذهباً فلن تستطيع اخذ بياناتك مجدداً وهم سوف يبقون على ابتزازهم لك على الدوام..

اذا كان هذا الموضوع مهم لك او لشخص يهمك مساعدتة فيمكنك مشاركتة…