مدونة فادي الاسودي

أرائي الشخصية من وجهة نظري

الانتاجية

زيادة الانتاجية في العمل

حياتنا ومكنونها الحقيقي وهو الوقت, فبمكانك شراء اي شي على وجه الارض ماعدا الوقت, وكثيراً منا من يعملون في مجال الانترنت خصوصاً رواد الاعمال  يعتقدون انهم يستغلون وقتهم على اكمل وجه ولكن للاسف في نهاية اليوم يكتشفون انهم قد قامو بتضيع اوقاتهم من غير انتاجية او اكمال للاعمال التى عليهم, وتستمر بهم هذة العجلة كل يوم من غير تقديم اي جديد, وتضيع اوقاتهم بغير فائدة في انجاز الاعمال الصغيرة التى لاتبت للمهام الكبيرة بصلة.

 

نحن في هذه الايام نعاني من التشتت وذلك بسبب الاشياء الكثيرة من حولنا فنضيع الكثير من الوقت في هذا التشتت والتخبط الدائم, واهم الاسباب التى هي اعتقادنا بان قدرة ادمغتنا على العمل بشكل متعدد المهام (multitasking) هو سبب المشكلة, وهذة المشكلة يعاني منها رواد الاعمال بشكل خاص حيث انهم يقومون بفتح اكثر من مهمة او عمل بنفس الوقت لانجازها ومثال على ذلك مشكلتى في وقت سابق التى كنت اعاني منها حينما ابدا يومي وافتح اكثر من مهمة بنفس الوقت واقوم بالرد على الايميلات المرسلة من العملاء واستفساراتهم, واتشتت بعد ذلك واقوم بالدخول على صفحات التواصل الاجتماعي لكي ارد على العملاء هناك واسفساراتهم وايضاً تحديث بعض التعليقات, وافاجا واني اقوم ببعض اعمال التعديلات العاجلة على الموقع الالكتروني, او التعديلات لاحد العملاء والتى من نظر العميل تكون عاجلة ولكنها غير عاجلة ومهمة, ويمكنك ادخالها في جدول اعمالك بوقت وتنظيمها لاحقاً, وبمثل هذا النوع من العمل كنت اقضي اكثر من ٦٠ ساعة اسبوعياً في حالة تخبط بدون انجاز اي شي يذكر سوى القفز من مهمة الى اخرى بدون تفكير ولا وعي فقط ضياع وقت بشكل اعتباطي.

 

وصدفة وبدون اي مقدمات وعلى الرغم من عدم حبي للالعاب البسيطة والالغاز لعبت هذة اللعبة واسمها barin shift واللعبة بسيطة للغاية وهي  عبارة عن ضغط زر اليمين في حالة ان الاجابة صحيحة والزر اليسار للوحة التحكم في حالة ان الاجابة خاطئة واللعبة بمجملها هي عبارة عن رقم وحرف وما عليك سوى اختيار الاجابة الصحيحة اذا كان الرقم ثتائي او احادي الاحرف وهل هي حروف علة (vowles) او حروف عادية, ولكن رأيت ان عقلي بدأ بالعمل ببطي شديد في حال تغير المربعات والخطأ بشكل دائم على انجاز اللعبة بنجاح وتحقيق اعلى العلامات (شكل ١).

Screen-Shot-2015-02-15-at-10.29.05-PM-300x223

ففكرت فوراً بطريقتي لانجاز المهام وسبب البطى الشديد والتقدم الا مذكور في صعيد حياتي اليومي وعدم انجازي اي شي في نهاية اليوم, فاتخذت اسلوب جديد في تحقيق الاهداف والمهام الموكلة على عاتقي والحمدلله بدأت النتائج بالتحسن الدائم والمستمر وبدأت باستثمار الوقت بشكل احسن والعمل بإقل من ٤٠ ساعة اسبوعياً وتحقيق الكثير من النتائج والاستمتاع بوقتي والتفرغ ايضاً للكتابة وممارسة الهوايات التى احبها بدل الغرق في الاعمال الا منتهية, اما عن الطريقة في طريقة بسيطة كانت عكس الطريقة التى انهجتها وهي القيام بكل شي بوقت واحد, والقيام (فقط بشي واحد في وقت واحد) واهم من هذا كلة هو استخدام بعض البرامج والادوات لتسهيل عملي اليومي وساقوم بذكرها بحسب اهميتها لي:

 

١- انجاز المهام بطريقة (to-do List) او قائمة المهام: وبهذة الطريقة اصبحت كل يوم وقبل ان انام بتنظيم اليوم التالي والمهمات التى فية وذكر المهمة الاساسية في ذلك اليوم التى يجب القيام بها مهما كلف الامر, ومن ثم تأتي المهام الفرعية ونسبة اهميتها لي, واستخدم برنامج (any.do) على الايفون ويوجد ايضاُ على  منصة الاندرويد.

 

٢- استخدام جوجل calender وبشكل دائم وذلك بتذكيري بمواعيدي والاجتماعات المهمة ويقوم جوجل calender بارسال رسالة قصيرة الى تلفونك قبل الوقت المحدد للموعد لتذكيرك وبشكل مجاني.

 

٣- استخدام برنامج toggl لعمل time log للوقت ليومي بشكل كامل, وفي اخر اليوم اقوم بمراجعة الاوقات التى تضيع مني ومحاوله انقاصها بشكل انتاجي, والجميل ان هذا البرنامج متوفر على جميع منصات الهواتف الذكية وايضاً على موقع الكتروني لمراقبة وقتك.

 

٤- استخدام برنامج rescue time وهذا برنامج مهمتة الاساسية متابعتك على كمبيوترك ومتابعة البرامج والمواقع التي تقوم بتصفحها بشكل دائم وارسال تقرير اسبوعي او شهري عن طريقة انتاجيتك او تضيعك لوقتك وماهو السبب في تضيع هذا الوقت كاتصفح مواقع الشبكات الاجتماعية وبشكل طويل.

 

٥- اضافة stay foucsed على الكروم, وهذة الاضافة تعتبر من اهم الاضافات التى استخدمها على متصفح الكروم حيث تقوم انت بتحديد المواقع التى تريد ان تتصفحها ومدة الوقت الذي تريد ان تقضيه فيها, فاذا كنت من الاشخاص الذين يضيعون اوقاتهم على شبكات التواصل الاجتماعي فما عليك الا بهذة الاضافة, وبعد قضاء الوقت اليومي المحدد على الموقع المراد منعة يتم بشكل اوتاماتيكي باغلاق الموقع وعدم الوصول لة حتى ولو قمت بمسح هذة الاضافة فلايمكنك دخول الموقع الا في اليوم التالي (شكل ٢).

Screen-Shot-2015-02-15-at-10.33.21-PM-300x105

 

٧- خدمة موقع unroll.me وهي عبارة عن خدمة جلية ورائعة بكل ماتحوي الكلمة من معنى فاذا كنت تعاني من كثرة الاشتركات في النشرات البريدية على بريدك الالكتروني, ولا تقدر ان تلغي اشتراكك بكل هذة النشرات بوقت واحد فما عليك الا بهذا الموقع الذي يقوم بهذة المهمة وايضاً اذا كنت تريد فقط ان تبقي على بعض الاشتراكات فيمكنك تحديدها وسيقوم الموقع بتجميعها لك وارسالها لك جميعاً في رسالة واحدة في وقت واحد يومياً.

 

٨- خدمة موقع batched inbox اذا كان لديك الكثير من الايميلات من عملائك او اي شخص اخر ولا تود ان تفحص ايميلاك بين الفترة والاخرى وتضيع وقتك بهذة العملية بشكل دائم فهذة الخدمة تسمح لك بتجميع كل الرسال وارسالها لك في وقت واحد حتى تتمكن من الرد عليهم في اوقات فراغك بدل ادخالك في دوامات من الايميلات والردود عليها.

 

٩- pocket اذا كنت من محبي القراءة واحببت ان تقرا شي ما في وقت انشغالك باحد المهام فبمكانك بهذا البرنامج المتوفر على جميع المنصات قراءة المواضيع التي مررت عليها مسبقاً بوقت لاحق وحفظ نسخة offline منها لك.

 

في الاخير.. اامل ان تقدم لك تجربتي شي مفيد لحياتك كرائد اعمال وان تستفيد من وقتك لاقصى حد, وليست بالضرورة كل البرامج والادوات المذكور مفيدة لك, ولكن قم باخذ ماهو مناسب لإحتياجاتك, واذا كان لديك ادوات او اي خبرة في زيادة الانتاجية لاتبخل علينا بكتابتها لنا, فما ولدنا على ظهر هذة السطيحة الا لكي نتعلم من المهد الى اللحد.

شارك
المقالة السابقة
استراتجية ADD لزيادة الانتاجية ١٠٠٪
المقالة التالية
مقدمة على العملة الرقمية bitcoins
  1. This should be the best collection of blogging website i ever found out.

  2. It is truly a great and helpful piece of info. I’m happy that you simply shared this useful information with us. Please keep us informed like this. Thank you for sharing.

أضف تعليقاً